رد فعل صالح الجسمي على الإفراج عن مريم حسين.. والأخيرة تعلق ببيان رسمي
الثلاثاء، 11 فبراير 2020 الثلاثاء، 11 فبراير 2020

رد فعل صالح الجسمي على الإفراج عن مريم حسين.. والأخيرة تعلق ببيان رسمي

بعد الإفراج عن مريم حسين، أبدى الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي رد فعل له على إطلاق سراحها بعد نحو 11 يوماً قضتها في السجن تنفيذاً للحكم الصادر ضدها بالسجن لمدة شهر مع الإبعاد عن الإمارات، مما دفعها أيضاً للتعليق من خلال بيان رسمي أصدرته عبر مكتب محاميها الذي تولى قضيتها.

فقد نشر الإعلامي صالح الجسمي مقطع فيديو قام من خلاله بالتعليق على إخلاء سبيل مريم حسين مؤكداً أنها لم تتلقى البراءة ومازالت مدانة في قضيتها، متهماً الصحافة المغربية بتفسير الإفراج عنها بشكل خاطئ والترويج لبراءتها من القضية، مؤكداً أنه هو الطرف البريء الوحيد في تلك القضية وله الحق أن يفتخر.


صالح الجسمي

من جهتها، علقت مريم حسين على إخلاء سبيلها بمنشور عبر "انستقرام"، نشرت من خلاله نص البيان الذي أصدرته عبر محاميها، ثم علقت عليه بقولها: "الحمد لله وفضله تم العفو عني بدولة العدل والقانون فشكراً جزيلًا لدولتي الإمارات العربية المتحدة زادها الله عزة وإزدهار وأخص بالشكر ساداتنا وشيوخنا حكام الدولة الذين أرسوا دعائم العدل والمساواة بين كل من ضمه هذا الوطن الغالي علي قلوبنا ،لقد حصدت اليوم غراس العدل وأسال الله عز وجل أن يزيدهم فخراً وعزة علي أمد الزمن وأتفضل بالشكر لكل من ساندني في محنتي والتي مرت بسلام وأخص الاستاذ محمد النجار المحامي لما بذله من أجلي من كل دعم سواء كان ماديًا أو معنويًا متمنية له دائما التفوق والتقدم لما لمسته فيه من تفاني وصدق في العمل".


بيان مريم حسين

المزيد:
السماتمريم حسين